ياسر الكبيسي: مؤسسة رجال الاعمال الزراعيين العراقيين تعلن وقوفها ومساندة وزارة الموارد المائية للحفاظ على الثروة المائية

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=39820

ياسر الكبيسي: مؤسسة رجال الاعمال الزراعيين العراقيين تعلن وقوفها ومساندة وزارة الموارد المائية للحفاظ على الثروة المائية

Linkedin
Google plus
whatsapp
3 أكتوبر , 2021 - 1:21 ص

(بغداد- آشور)..

اكد السيد  ياسر الكبيسي رئيس مؤسسة رجال الاعمال الزراعيين العراقيين وقوف المؤسسة جنبا الى جنب مع وزارة الموارد المائية والحفاظ على الثروة المائية  ، ومحاربة المسببين في هدر المياه  ، اضافة الى الوقوف معها في بياناتها  وقوانينها  الصادرة  ومخاطباتها الرسمية لدول المنبع  حيث ان من اولويات المؤسسة الحفاظ على الثروة المائية وتوزيعها بالشكل الصحيح على المزارعين حسب ماتقتضيها الحاجة  ..

وشكر الكبيسي ،  السيد الوزير في محاربة المتحاوزين على امتداد الانهر  والساعي  برؤية مستقبلية  لان يضع  العراق على طريق التنمية المستديمة والتركيز على ضرورة انبثاق النموذج التنموي من الذات والاستفادة من التجارب التنموية الحديثة . .

ياسر الكبيسي رئيس مؤسسة رجال الاعمال الزراعيين العراقيين

  رئيس المؤسسة ناشد  السيد وزير الموارد المائية الى  محاربة  صيادين  الاسماك  العابثين بالمياه وملاحقتهم قانونيا وقضائيا  وخصوصا في بحيرة الثرثار حيث تتم عملية الصيد بوسائل محرمة دوليا كاللقنابر اليدوية والدينامت والصعق الكهربائي  وهذا الاجراء مخالف قانونيا حيث تؤدي هذه الاساليب الى تلوث مياه الشرب والمشاركة  في تدمير  الثروة السمكية في العراق والقضاء عليها .. ومن هذا المنطلق وحفاظا على الثروة المائية  والسمكية  بادرة  مؤسسة رجال الاعمال بطلبها الرسمي الى السيد وزير الموارد المائية  باستثمار بحيرة الثرثار ونصب  اقفاص كبيرة وحديثة  ومتطورة لاكثر من 1500 قفص مع مختبرات تنمية وتكاثر بطرق علمية حديثة وباشراف مجموعة من خبراء الثروة السمكية للوقوف بوجه العابثين بالثروة الاقتصادية العراقية بالتعاون مع الاجهزة الامنية   والقطعات  المسؤولة  لقاطع الثرثار . اضافة الى السعي في استغلال احواض الانهر  ضمن مسؤولية وزارة الموارد المائية  واعادة تاهيلها زراعيا  كحوض  نهر الفرات في مدينة الفلوجة  والذي اصبح مرتع للمهربين والمطلوبين قضائيا بسبب كثافة ادغاله  وحشائشها المرتفعة.

وطالب رئيس مؤسسة رجال الاعمال الزراعيين العراقيين ياسر الكبيسي ، مقابلة السيد الوزير للحوار معه وتبادل الاراء فمن شاور الرجال شاركهم عقولهم والاتفاق على رؤية  تعتمد على  محاور اساسية  للانقاذ والقابلة للتحقيق لوطن طموح والتي تعبر عن اهداف وامال شعبنا وشبابنا والقادر على القيام بالعمليات النهضوية والتنموية الشاملة على المدى البعيد والتي تستند الى مكامن القوه والقدرات الفريده لوطننا غايتها انشاء مجتمع نابض بالحياة .(انتهى)

مكة المكرمة