في مؤتمر صحفي عقد ببغداد.. تجمعات مدنية وديمقراطية تعلن عن تحالفها تحت عنوان “التحالف المدني الديمقراطي” .

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=8577

في مؤتمر صحفي عقد ببغداد.. تجمعات مدنية وديمقراطية تعلن عن تحالفها تحت عنوان “التحالف المدني الديمقراطي” .

Linkedin
Google plus
whatsapp
20 يناير , 2018 - 8:54 م

آشور- محمد الخالدي ..عقد التحالف المدني الديمقراطي مؤتمره الصحفي الاول ،اليوم السبت،بحضور الامين العام للتيار الاجتماعي الديمقراطي الدكتور علي الرفيعي ، والامين العام للمبادرة الوطنية (موطني) الدكتور غسان العطية ، والامين العام لتجمع من اجل الديمقراطية الشيخ رحيم الساعدي ، والبصمة الوطنية المتمثلة بامينها العام الشيخ فيصل العبد الله الزبيدي ، في مقر امارة زبيد في الكرادة الشرقية ببغداد.
وحضر المؤتمر عدد من انصار التحالف المدني الديمقراطي وعدد من الشيوخ والوجههاء والمثقفين فضلا عن عدد من الصحفيين والاعلاميين .
وقال الشيخ فيصل العبد الله الزبيدي الامين العام للبصمة الوطنية في تصريح لـ(آشور) اليوم كانت بداية الانطلاقة للتحالف المدني الديمقراطي، وهذا التحالف جمع البصمة الوطنية مع كيانات سياسية لها ثقلها وباعها الطويل في الوطنية. واضاف الزبيدي انه من خلال هذا المؤتمر تم توصيل رسالة محبة وسلام لكل العالم باننا يد واحدة ونعمل توجه وطني . مشيرا الى ماضون بالعمل الوطني ونحن مجموعة من المستقلين باسم البصمة الوطنية.
وبين الزبيدي رسالتنا واضحة ونظامنا الداخلي وبرنامجنا السياسي موجود لاغبار عليه وان شاء الله نحقق ولو جزء بسيط لانتقال العراق الى مرحلة افضل.
وتابع الزبيدي ان العراق يمر بازمة في المجالات كافة منها السياسية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها ،ونحاول ولو بجزء بسيط لاعادة العراق الى الافضل ، منوها ان باب التحالف مفتوح للجميع من كل الاختصاصات، مرحبا في نفس الوقت بكل عراقي مستقل وان خلال الفترة المقبلة سوف يكشف من الذي يريد ان يعمل ويتقدم للامام وليس مجرد رفع شعارات ونحن ضد الفساد والطائفية والمحاصصة.
من جانبه اكد الامين العام للتيار الاجتماعي الديمقراطي الدكتور،علي الرفيعي، ان التحالف المدني الديمقراطي عابر للطائفية والتي تهدف الى شرذمة وتمزيق الواقع الاجتماعي وهذه التحالفات المذهبية هي تمزيق لمجتمع قائم متنوع طيلة حياة المجتمع العراقي اخوة ومحبة وسلام . واضاف الرفيعي ما يجمعنا ويوحدنا مع ابناء شعبنا هو شعار المواطنة والتجمعات الطائفية مرفوضة رفضا قاطعا ومن هذا المنطلق تم التحالف مع جهات تؤمن بهذا الخط ،والتحالف المدني الديمقراطي متنوع ويضم كل اطياف الشعب العراقي والكفاءات .(انتهى)

.

مكة المكرمة