الفنان التشكيلي السعودي عبد الرحمن السليمان سعيد بعودته الى منبع الحضارة بغداد .. ويرحب بعودة التشكيليين العراقيين الى قاعات المملكة

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=16502

الفنان التشكيلي السعودي عبد الرحمن السليمان سعيد بعودته الى منبع الحضارة بغداد .. ويرحب بعودة التشكيليين العراقيين الى قاعات المملكة

Linkedin
Google plus
whatsapp
15 فبراير , 2019 - 9:55 م

(بغداد – آشور) محمد الخالدي ..أبدى الفنان التشكيلي والكاتب السعودي عبد الرحمن ابراهيم السليمان ،”عن سعادته بزيارة العراق وعودته الى بغداد منبع الحضارة والادب والكلمة ، من خلال المشاركة في معرض بغداد الدولي للكتاب 2019 .”

واعرب السليمان في تصريح صحفي لـ (آشور) “عن سعادته بالمشاركة في هذا المعرض ، وعن محاضرته بعنوان “الفن التشكيلي  في المملكة العربية  السعودية” مع عرض لوحات منها .”مؤكدا عن شكره وتقديره لتفاعل للحضور للمحاضرة من خلال تبادل الآراء وتعاطي الاسئلة .”

واضاف السليمان ، ان الهدف من مشاركتي في هذا الكرنفال الثقافي هو ايصال رسالتي للقراء ، واستمرار حلقة التواصل بين مثقفي العراق والسعودية،  وتعزز وتدعم من خلال المشاريع المشتركة والاعمال التي تجمع الفنانين والادباء ، وعلينا النظر الى المستقبل.

ورحب السليمان ،  “بالفنانين التشكيليين العراقيين في قاعات المملكة العربية السعودية وايضا العمل المشترك الحكومي بين وزارة الثقافة في المملكة العربية السعودية والعراق.”

يذكر ان الفنان التشكيلي والكاتب السعودي عبد الرحمن السليمان، من مواليد عام 1954 في مدينة الهفوف بالأحساء شرق المملكة العربية السعودية. في مرحلة صباه أتيحت له فرصة أن يتعلم شيئا عن مواد الرسم وكيفية إعداد اللوحة وطريقة النظر إلى الأشياء من أجل رسمها، فكانت تجاربه الأولى في الرسم على قدر من الإتقان الحرفي. وفي مدينة الدمام إلى عام 1971كان عرضه الاول ، حيث شارك في معرض جماعي والذي تحول إلى معرض شخصي. فبعد أن شارك السليمان بـ16 لوحة في ذلك المعرض حدث وأن سحب الفنانون الآخرون لوحاتهم فعوضها الفنان بلوحاته.

بعد الدراسة المتوسطة التحق بمعهد إعداد المعلمين الذي سلمه لوظيفته معلما لسنوات، عاد بعدها إلى الدراسة في كلية المعلمين، فرع التربية الفنية الذي تخرّج منه عام 1991. حين تخرجه كان السليمان فنانا وناقدا مكرّسا. لقد بدأ بنشر كتاباته النقدية في صحيفة اليوم السعودية عام 1983 وهو العام نفسه الذي أقام فيه معرضه الشخصي الأول وذلك في مدينة الدمام، محل إقامته حتى الآن.

وشارك في تأسيس جماعة أصدقاء الفن التشكيلي وهي تجمّع تألف من عدد من الفنانين الخليجيين أقيمت له معارض عديدة حول العالم. بعدها أصبح رئيسا لقسم الفنون التشكيلية في جمعية الثقافة والفنون بالدمام حتى عام 2000 حين صدور كتابه القيم “مسيرة الفن التشكيلي السعودي”.

واقام عبد الرحمن السليمان ، معارض شخصية داخل السعودية وخارجها في القاهرة، الشارقة، الدوحة، طنجة والكويت، وفي عام 2007 تم تأسيس الجمعية السعودية للفنون التشكيلية حيث انتخب رئيسا لها.(انتهى)

.

مكة المكرمة