نهيان بن زايد يتوج الشاعر الإماراتي مساعد الحارثي بـ بيرق “شاعر المليون” للموسم العاشر

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=42143

نهيان بن زايد يتوج الشاعر الإماراتي مساعد الحارثي بـ بيرق “شاعر المليون” للموسم العاشر

Linkedin
Google plus
whatsapp
23 مارس , 2022 - 11:16 م

أمسية ختامية مميزة للمنافسة على بيرق الشعر

الأمير عبدالرحمن بن مساعد ضيف الأمسية الختامية

(أبوظبي-آشور)..

توج سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، الإماراتي مساعد بن طعساس الحارثي الحاصل على «بيرق الشعر» في النسخة العاشرة من برنامج «شاعر المليون»، والذي تنظمه وتنتجه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، في إطار استراتيجيتها الثقافية الهادفة لصون التراث، وتعزيز الاهتمام بالأدب والشعر العربي.   

سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان

حضر التتويج صاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز آل سعود، ومعالي اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي، قائد عام شرطة أبوظبي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، ومعالي الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع أبوظبي، ومعالي المهندس عويضة مرشد المرر رئيس دائرة الطاقة، واللواء الدكتور أحمد ناصر الرئيسي مفتش عام وزارة الداخلية، وعيسى سيف المزروعي نائب رئيس اللجنة، وعدد من المسؤولين الى جانب جمهور غفير من عشاق الشعر النبطي. 

وقد تنافس على اللقب  ضمن فعاليات الحلقة الختامية، والتي بثت تفاصيلها مساء يوم أمس عبر قناتي بينونة والإمارات كل من «مساعد الحارثي من الإمارات، ضيف الله السميري العتيبي، عبدالعزيز بن سدحان، هادي مانع اليامي من السعودية، علي حامد العازمي من الكويت، وفهد البدري من العراق» ، وذلك ضمن تفاعل ملايين المتابعين و دعم وتألق رحلة الشعراء، إذ يدعم تصويت المشاهدين الشعراء بـ 40 درجة تضاف إلى درجات لجنة التحكيم من 60 درجة (30 درجة عن الأمسية نصف النهائية، و30 درجة عن الأمسية الختامية).

صاحب السمو-الملكي الأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز آل سعود

وقال معالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي، القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، إن برنامج شاعر المليون يعكس اهتمام دولة الإمارات بالشعر العربي، وهو امتداد لمسيرة القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، فلقد كان داعماً للشعر والشعراء، وأكد معاليه أن استمرارية البرنامج ونجاحاته وجماهيريته التي حققها بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله” لمختلف البرامج الثقافية في الدولة، والدعم اللامحدود الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد العلى للقوات المسلحة، للبرامج والمشاريع الثقافية والتراثية في التي تقام في إمارة أبوظبي.

كما هنأ معاليه الشعراء الفائزين والحاصلين على المراكز الأولى المتقدمة في برنامج شاعر المليون، وجميع الشعراء المشاركين بالموسم العاشر، مشيراً إلى أن شعراء الموسم العاشر الثمانية والأربعين هم نخبة من خريجي  هذا البرنامج العريق، وسيكونون سفراء لأوطانهم في إيصال الرسائل الهادفة من الشعر لمجتمعاتهم وللعالم أجمع، فالشعر رسالة تسامح ومحبة وسلام ولغة مشتركة بين الشعوب.

ومن جانبه قال  السيد عيسى سيف المزروعي، نائب رئيس اللجنة، إن برنامج شاعر المليون منذ أن انطلق بموسمه الأول عام 2006 ولغاية موسمه العاشر 2022، قدم فرصة الظهور الإعلامي بقائمة الـ 100 الأولية، لنحو أكثر من 1050 شاعرًا من أصل أكثر من (15000) شاعر قابلتهم لجنة التحكيم بشكل مباشر في جولاتها التمهيدية، وقدم (480) شاعراً ما يزيد عن (1370) قصيدة خلال البث المُباشر على مسرح شاطئ الراحة ما بين قصيدة رئيسية أو قصيدة مُجاراة، وذلك عبر 151 حلقة بث مباشر.

المركز الثاني

لأمسية ختامية مميزة للمنافسة على بيرق الشعر

ثمانية وأربعون شاعراً من 9 دول عربية انطلقوا على مسرح شاطئ الراحة في شهر ديسمبر الماضي وتنافسوا ضمن 16 أمسية مباشرة بثت عبر قناتي بينونة والإمارات، لنيل لقب شاعر المليون وحمل بيرق الشعر،  و6 شعراء من 4 دول وصلوا إلى المرحلة الختامية، وهم: (ضيف الله فواز السميري من السعودية، عبدالعزيز بن سدحان من السعودية، علي حامد العازمي من الكويت، فهد البدري من العراق، مساعد بن طعساس الحارثي من الإمارات، هادي مانع اليامي من السعودية) لتقديم روائع شعرهم النبطي أمام أعضاء لجنة التحكيم المؤلفة من الأستاذ سلطان العميمي، والدكتور غسان الحسن، والشاعر حمد السعيد، وجمهور الشعر النبطي في مسرح شاطئ الراحة وعبر الشاشات   .

المركز الثالث

وكتب الشاعر ضيف الله السميري العتيبي من السعودية بشموخ الكلمة وجمال المعنى وسافر بحلمه لمنصة التتويج من خلال قصيدته التي جاء فيها:

“على ركْب التسارع فـ السنين وحاجة الانسان

بـدا التغـييـر يَنْـقـلـنـا معـه حـتى تعـلّـينـا”

وغلف الشاعر عبدالعزيز بن سدحان من السعودية قصائده بلغة الجزالة ولون حضوره بألوان الإبداع، حيث قدم قصيدة جاء في مطلعها:

المركز الرابع

“غرفه وشارع تهدي ضوه الشرفه

نصفه ترده ونصفه يدخل الغرفة”

وقدم علي حامد العازمي من الكويت قصيدة غرد بقوافيها في سماء الطموح، حيث قال:

“موحشة يا سكة الغيّاب بـ أرجاء المدينه

آترقب من شتات وكل خطوة بـ التفاته”

ورسم الشاعر فهد البدري من العراق صفحات تنبض بالجمالفي قصة الشعر والتحدي من خلال قصيدة بعنوان “الرجل الوفي”، قال فيها:

“ترجلّ الرجل الوفي عن صهوة الميدان

من بعْد ما عانق عنان المجد تقديره”

وغرد الشاعر هادي مانع اليامي من السعودية، بصوت الشعر ودفء المشاعر، حيث قال في قصيدته:

“يا بيد العمر, هتان المحابر لا هما بك , بيد

روى جدبك من غيوم الحياه وعانق أطرافك”

المركز الخامس

وأطل الشاعر مساعد بن طعساس الحارثي من الإمارات بقصيدة جمعت قوة المفردة وعذوبة المشاعر وعشق زرع التحدي، وألقى قصيدة جاء فيها:

“بروقٍ تعانق في السما منوة العساس

رعدها تحنحن والمطر يسجع طروقه”.

الأمير عبدالرحمن بن مساعد ضيف الأمسية الختامية

استضاف برنامج شاعر المليون بأمسيته الختامية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز آل سعود، حيث قدم قصيدة مهداه إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، كما ألقى قصيدته المشهورة “شبيه الريح”، وتحدث عن تجربته الشعرية التي حملت تجديد آخر في القصيدة النبطية، وأشاد سموه ببرنامج شاعر المليون وما وصل إليه من مكانة مرموقة وتجربة فريدة في الشعر النبطي.

المركز السادس

درجات الفائزين بالمراكز الأولى

توزعت درجات الفائزين بالمراكز الأولى (درجات لجنة التحكيم بالإضافة إلى تصويت الجمهور)، لتكون على النحو الآتي (المركز الأول مساعد بن طعساس الحارثي من الإمارات وحصل على 74 %، وفي المركز الثاني فهد البدري من العراق 66 %، المركز الثالث علي حامد العازمي من الكويت 62%،  المركز الرابع عبدالعزيز بن سدحان من السعودية 55%، المركز الخامس ضيف الله فواز السميري من السعودية 54%، المركز السادس هادي مانع اليامي من السعودية 53%).

ويحصل الفائز بالمركز الأول على لقب شاعر المليون إضافة إلى بيرق الشعر و5 ملايين درهم إماراتي، بينما يحصل الفائز بالمركز الثاني على 4 ملايين درهم، والثالث على 3 ملايين درهم، والرابع على مليوني درهم، والخامس على مليون درهم إماراتي، والسادس على 600 ألف درهم.

صورة جماعية

وشارك في الحلقات المباشرة للمواسم الـ 10 من “شاعر المليون” 480 شاعراً من 19 دولة عربية وغير عربية، منهم (56) شاعراً من الإمارات، (191) شاعراً من السعودية، (79) شاعراً من الكويت،   (37) شاعراً من الأردن،  (30) شاعراً من سلطنة عُمان،  (16) شاعراً من اليمن، (15) شاعراً من قطر، (14) شاعراً من البحرين، (14) شاعراً من سوريا، (13) شاعراً من العراق،  (4) شعراء من السودان، (3) شعراء من مصر، شاعران من فلسطين، وشاعر واحد من كل من: موريتانيا، تونس، ليبيا، الصومال، إيران، وأستراليا. فيما سجل البرنامج مشاركة 23 شاعرة وصلت منهن 3 شاعرات من السعودية والإمارات لغاية اليوم للمرحلة الأخيرة للبرنامج.

وحصل شعراء الإمارات على لقب “شاعر المليون” للمواسم (الخامس) و(السادس) و(التاسع) و(العاشر)، فيما حازت السعودية على لقب الموسمين (الثالث) و(الثامن)، والكويت على لقب الموسمين (الرابع) و(السابع)، وقطر للموسمين (الأول) و(الثاني).

ووصل للمراكز الأولى المرحلة النهائية الموسم العاشر : (29) شاعراً من السعودية، (8) شعراء من الإمارات، (6) شعراء من الكويت، شاعران من العراق ودولة قطر ، وشاعر واحد من كل من البحرين، الأردن، سلطنة عُمان، واليمن.

وتتيح قناة برنامج شاعر المليون على اليوتيوب (youtube.com/ Millionspoet)، متابعة تفاصيل الأمسية الختامية، أو من خلال التطبيق الذكي والموقع الإلكتروني ومنصات التواصل الاجتماعي للبرنامج، بالإضافة إلى متابعة الحلقات السابقة .(انتهى)

جمهور الحلقة الختامية
مكة المكرمة