قادمون تعلن عن إطلاق منصة ألكترونية يتم من خلالها أختيار حكومة إنقاذ وطني من الشخصيات المستقلة والمهنية الكفوءة والوطنية وغير المجربة

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=39469

قادمون تعلن عن إطلاق منصة ألكترونية يتم من خلالها أختيار حكومة إنقاذ وطني من الشخصيات المستقلة والمهنية الكفوءة والوطنية وغير المجربة

Linkedin
Google plus
whatsapp
11 سبتمبر , 2021 - 11:23 م

(بغداد- آشور) محمد الخالدي..

نظم مجموعة من الكفاءات والنخب العراقية والشخصيات الوطنية المستقلة ،  اليوم السبت ،، مؤتمراً صحفياً للاعلان عن إطلاق منصة ألكترونية يتم من خلالها أختيار حكومة إنقاذ وطني ، من الشخصيات المستقلة والمهنية الكفوءة والوطنية وغير المجربة . على قاعة (الحمراء) في فندق المنصور ببغداد.

واعلن الامين العام لمشروع قادمون الاستاذ حسين الرماحي ، خلال المؤتمر الصحفي  في بيان عن  مشروع ( الانتخاب المزدوج) من خلال إطلاق المنصة الإلكترونية لاختيار حكومة الإنقاذ الوطني.وجاء فيه:

لأننا نريدها دولة ازدهار وسيادة وعدالة وتغيير شامل وحقيقي

ولأننا نريد بلدنا ان يكون على طريق الخلاص بعد طوال خراب وفوضى وفقر وجوع وجبروت قوى الإرهاب والسلاح المنفلت وظلم ودمار

ولأننا نسعى أن نعيدها دولة بكامل حضورها وهيبتها وقدرتها وقوتها واستقلالها وسيادتها

ولذلك وبعد التوكل على الله نعلن اليوم أمامكم نحن وثلة طيبة وطنية مخلصة مستقلة غير مجربة من اخواننا العراقيين بأطيافهم ومكوناتهم ومشاربهم

المؤتمر الصحفي لمشروع قادمون

نعلن عن مشروعنا الكبير مشروع ( الانتخاب المزدوج) من خلال إطلاق المنصة الإلكترونية لاختيار حكومة الإنقاذ الوطني المنبثقة من رحم معاناة العراقيين والمتطابقة قولآ وفعلآ مع نهج المرجعية الرشيدة بأختيار الوطني الكفوء وغير المجرى والمنطلقة من وحي تشرين وحراكها الباحث عن ” وطن”

قررنا اليوم أن نشعل شمعة ونوقد جذوة ونعيد الروح للعملية السياسية الباهتة التي لم تنتج لنا سوى جوعآ وعطشآ وخوفآ وتبعية

لذلك نعلن نحن  أشخاص لم نتلوث بالدم والمال والسلطة وأننا من هذا المنطلق نتعهد بالمضي نحو مشروع التغيير وان بعد عنه مهما كان نوع التهديدات وحجم المغريات

لذلك نعلن نحن من هنا، ونهيب بأبناء شعبنا من الذين يجدون القدرة على تحقيق حلم الوطن الواحد العادل المستقل معنا، ومن الراغبين بالتقديم عبر المنصة الإلكترونية لأجل اختيارهم ضمن حكومة الإنقاذ الوطني المزمع التصويت عليها شعبياً بالاقتراع الحر المباشر وبالتزامن مع عملية التصويت على أعضاء البرلمان للانتخابات المقبلة”.

واستكمل البيان أننا “من هذا المنطلق، نتعهد بالمضي نحو مشروع التغيير ولن نحيد عنه مهما كانت التهديدات وحجم المغريات، ونعاهد أبناء شعبنا الباحث عن مستقبل واعد وجديد ومستدام، ونعاهد مرجعتينا الحكيمة، وكل ثائر وأم شهيد، أن لا تراجع في خطانا، ونأمل بمؤازرتكم ودعمكم .( أنتهى)

بيان مشروع قادمون
مكة المكرمة