تدريسي من جامعة البصرة للنفط والغاز يسجل ثاني براءة اختراع لجهاز جديد يقوم بتحديد سعة او قدرة اجهزة التدفئة والتكييف

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=36648

تدريسي من جامعة البصرة للنفط والغاز يسجل ثاني براءة اختراع لجهاز جديد يقوم بتحديد سعة او قدرة اجهزة التدفئة والتكييف

Linkedin
Google plus
whatsapp
3 أبريل , 2021 - 10:30 م

(البصرة- آشور) حيدر علي كريم ..ترأس التدريسي في كلية هندسة النفط والغاز في جامعة البصرة للنفط والغاز الاستاذ المساعد الدكتور رعد زعلان حمود فريقاً علمياً لتسجيل اختراع لجهاز جديد يقوم بتحديد سعة او قدرة أجهزة التدفئة والتكييف بعد اعطاء مواصفات المبنى المراد تكييفه،

اختراع جهاز جديد

 وأكد رئيس الفريق بان الهدف الرئيس وراء هذا الجهاز هو الدافع الأقتصادي والناتج من استرشاد الطاقة الكهربائية و تقليل كلفة سعر شراء اجهزة التكييف عندما تكون سعتها أو قدرتها اعلى من المطلوب وقد تتلخص فكرة براءة الأختراع من خلال توأمة القوانين الفيزيائية مع التجريبية (Empirical Equation) المعقدة التركيب لكونها ضمنية وغير خطية (Implicit Nonlinear) وأرتباطها بجداول زمنية ومكانية لها علاقة بخطوط العرض والطول لتحديد المكان والتي من خلالها يتم حساب الأحمال الحراية للمباني والتي تم تمثيلها في وحدة الخزن المرتبطة مع المعالج الرقمي الدقيق (Microprocessor) بواسطة اتصال الحاسوب مع الجهاز عن طريق الترابط فيما بينهم (Computer Interfaces) باستخدام الـ  MATLABكذلك استخدمت خوارزميات الاستمثال الرياضية (Optimization Algorithms) والتي من خلالها تتم عميلة تحسين النتائج للحصول على افضل قيمة لمعرفة قدرة او سعة جهاز التكييف المناسب لأي مبنى في أي مكان بالعالم وبدقة عالية جدا وكانت مراحل او خطوات تشغيل الجهاز اولا تم تمثيل و تشغيل مكونات الجهاز عن طريق المحاكاة بالحاسوب (Simulation) وبعدها كان من السهل جدا تمثيل مكونات هذه المحاكاة لأجزاء الجهاز في نظام البوابات الشائعة الأستخدام (Field-Programmable Gate Arrays (FPGAs)) وبعد ذلك تم تشغيل الجهاز عن طريق تمثيل القوانين الهجينة في المعالجات الرقمية الدقيقة (Microprocessor) والتي تمثل الجهاز النهائي المبتكر وبين زعلان : نطمح الى تحويل خوارزميات الجهاز الى تطبيق يعمل بالهاتف النقال والذي تسهل فيه العمليات الحسابية وذلك باستخدام نظام تحديد المواقع عن طريق الأقمار الصناعية او ما يسمى بـ (Global Positioning System (GPS)) وبذلك يستطيع الشخص غير المتخصص بهذا المجال ان يحدد حجم أجهزة التكييف لغرف المنزل ويعرف مقدار الهدر الكهربائي الناتج من عدم تطابق جهاز التكييف مع المبنى المخصص له وكذلك يستطيع ان يعرف فيما اذا كان جهاز التكييف لا يستطيع تغطية الحمل الحراري عند الذروة (فترة الظهر عند التكييف وبعد منتصف الليل عند التدفئة) كذلك يمكن استخدام هذا الجهاز في تصميم أجهزة التكييف المركزي بعد اعطاء مواصفات المباني المراد تكييفها مركزيا اذ له القدرة على قياس مقدار معدل تدفق الماء البارد (chilled water flow rate) لمناولات الهواء (Air Handling Unit) والذي من خلاله يمكن حساب سعات جميع اجزاء التكييف المركزي.(انتهى)

براءة الاختراع
مكة المكرمة