اهل قطر ادرى بالمونديال

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=42722

اهل قطر ادرى بالمونديال

Linkedin
Google plus
whatsapp
7 مايو , 2022 - 1:38 ص

اهل قطر ادرى بالمونديال

كتب:  زيد السربل 

أهل مكة ادرى بشعابها مثل حجاري شعبي معروف ويعني أن أهل الدار على دراية كاملة بما يدور حولهم و حواليهم ويعرفون كل صغيرة وكبيرة وكل شاردة وواردة وهي مقولة تستخدم على نطاق واسع للتعرف والاستدلال على قدرة أهل المكان على معرفة جغرافيته وتاريخه وعاداته وتقاليده وارثه وموروثه القديم ومشاريعه في الحاضر والمستقبل أكثر من غيرهم …. وأهلنا في قطر يعرفون حق المعرفة كل تفاصيل مشروعهم العالمي الذي هو مشروعنا كلنا وأقصد هنا المونديال …. مونديال العصر أو مونديال القرن ويحق لنا ان نسميه بأي أسم أو صفه لانه مشروع نادر بكل شيء …. نادر بإرثه وتاريخه الطويل و بمشاريعه العملاقة وباتصاله وتواصله بالعالم وعوائده وفوائده وعلاقاته الواسعه وباثمانه ومصروفاته المكلفة وابداعاته وإنجازاته وبمن قام بهذه الانجازات من مواطنين ومقيمين … وهو بلا شك على لسان كل انسان يعيش على هذه الارض سواء في الشرق او العرب او في الشمال والجنوب … من له علاقه بالرياضة والكرة او لمن ليس له علاقه بهما .

زيد السربل

ونحن نعيش هذه الايام نشوة الافراح والاحتفالات بهذا الحدث العالمي الفريد تمضي بنا الأيام ويمضي بنا الوقت متسارعا دون أن نشعر به وبات الموعد قريبا بل قريبا جدا وقد تنطلق ساعة الصفر للمونديال وماكينتنا الاعلامية على عهدها لم تتحرك وتدور رحاها بنفس وتيرتها البطيئة والتقليدية في ظل المتغيرات الحديثة لوسائل الإعلام التي فرضت نفسها وهيمنت على المشهد في الساحة عالميا …. وهنا نوجه الدعوة من قلب مخلص وصادق الى كل وسائل ومؤسسات الاعلام العربية وتنظيماته الاعلامية والى كافة وسائل التواصل الاجتماعي ( السوشيال ميديا ) والى كل الاقلام والاصوات والمغردين والمدونين للاهتمام بشكل خاص بهذا المونديال لنصل به الى قمة العطاء المهني وأن يتحمل كل مختص بشأن الاعلام الرياضي سواء على المستوى الفردي او المؤسسي مسؤولياته الاخلاقية والوطنية بالمشاركة والمساهمة بطرح افكار جديدة ورسم استراتيجيات خاصة و استثمار كل تجارب وخبرات السنين الطويلة وتجنيد كل الكفاءات والاسماء حتى وان كانت هذه المشاركة بكلمة واحدة مؤثرة فهم الاكثر دراية بواقع الاعلام العربي والكشف عن قدراته الهائلة…. هدفنا خدمة المونديال وابرازه بأبهى الصور المثالية ليكون الافضل اعلاميا على مر التاريخ … فالذكرى تنفع المؤمنين …واخيرا وليس اخرا ( كلنا نبض حي للمونديال )

alsarbel@gmail.com

مكة المكرمة