الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة والسياحة والآثار د نوفل ابورغيف: في الذكرى (17)لتأسيس منتدى نازك الملائكة نشعر بالفخر لهذا المنجز الثقافي النقابي الذي فرض بصمته وحضوره بامتياز

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=46229

الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة والسياحة والآثار د نوفل ابورغيف: في الذكرى (17)لتأسيس منتدى نازك الملائكة نشعر بالفخر لهذا المنجز الثقافي النقابي الذي فرض بصمته وحضوره بامتياز

Linkedin
Google plus
whatsapp
28 نوفمبر , 2022 - 11:18 م

(بغداد- آشور) يوسف إبراهيم

أعرب الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة الشاعر الدكتورنوفل أبورغيف عن الغبطة والتضامن الكامل باسم وزارة الثقافة والسياحة والآثار مع جمهور الاتحادالعام للأدباءوالكتاب في العراق بهذه المناسبة المميزة وذكر في كلمته التي مثلت وزارة الثقافة في الاحتفالية الموسعة التي أقامها الاتحاد بمناسبة مرور (17)عاماً على تأسيس منتدى نازك الملائكة الثقافي و الفني في قاعة زها حديد في مقر الاتحاد، أن إصرار إدارة هذا المنتدى وفريقه الدؤوب على  النجاح منذ انطلاقته الاولى بعد التحول الديمقراطي في 2003، ومواصلة مشوارهم بإرادة واعية يعدُّ تأصيلاً لسياق ثقافي رصين، وتكريساً لدورٍ مهمٍ يؤديه المنتدى في مشهد الثقافة والأدب في العراق

.

واشار ابو رغيف ، ” إلى أن تسمية المنتدى باسم الاديبة الكبيرة والشاعرة الرائدة نازك الملائكة إنما يمثلُ احتفاءً بالريادة والتأسيس، ووفاءً لرموز العراق الذين مهروا تاريخ المعرفة والابداع باسمائهم وآثارهم وجهودهم الفكرية والمعرفية والعلمية الزاخرة، وهو انعكاس للوعي المتقدم للمرأة العراقية ودورها المؤثر.” مضيفاً في كلمته : نقف اليوم متباهينَ أمام هذا المنجز لنقطف ثمار العمل الدؤوب في اتحاد الأدباء والكتاب في العراق.

وقد سبقت الاحتفالية التي شهدت حضور نخبة واسعة من كبار الأدباء والمثقفين والشعراء إلى جانب السفير الفلسطيني في بغداد د احمدعقل وعدد من القنوات الفضائية والاعلاميين جولة

في أروقة الاتحاد ومرافقه بصحبة رئيس الاتحاد الأستاذ الناقدعلي الفواز وأمين عام الاتحاد الشاعر عمرالسراي، ومديرة المنتدى الشاعرة غرام الربيعي، بحضور رئيس الاتحاد الأسبق الناقد فاضل ثامر، واستهلت الاحتفالية بعزف السلام الجمهوري ثم كلمة أمين الشؤون الثقافية في الاتحاد الشاعر والكاتب  الاستاذ منذر عبد الحر تلتها كلمات وقصائد تناولت البدايات والمحطات الاولى لانطلاقة هذا المنتدى ونجاحه واستمراره، مع فعاليات ابداعية في الموسيقى والتشكيل والنحت ومعرض للكتاب ضم اصدارات الاتحاد، وبازار للحرف والصناعات اليدوية، في أجواء كرنفالية مميزة، مع ادارة مميزة لهذا البرنامج الحافل من قبل الشاعرتين علياءالمالكي وسمرقند الجابري.(انتهى)

عدسة: أدهم يوسف

مكة المكرمة