“العم أبو سليم” اسم لأحد شوارع دير عطية بريف دمشق

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=41906

“العم أبو سليم” اسم لأحد شوارع دير عطية بريف دمشق

Linkedin
Google plus
whatsapp
11 مارس , 2022 - 10:50 م

(دمشق – آشور)..

أطلق مجلس مدينة دير عطية اسم “العم أبو سليم” على أحد شوارع المدينة التي ارتبط ازدهارها باسمه.

المجلس اختار الاسم المتداول شعبياً لمدير المكتب الخاص في الرئاسة السورية محمد ديب دعبول الذي توفى في أيلول الماضي.

مجلس المدينة قال إن الخطوة تأتي “تكريماً لمسيرته وتقديراً لإسهاماته في بناء وحضارة دير عطية التي اقترن اسمه بها”.

شارع “العم أبو سليم” كما كُتب على اليافطة التي حملت اسمه، ووضعت على بناء مطل على الشارع، يُعد أحد أهم الشوارع الرئيسية وأكثرها حيوية، في دير عطية وهو الطريق الذى كان يخترق المدينة قبل توسعها، ويُعرف بطريق (حلب – الشام).

وكان للراحل دعبول، الكثير من الجهود في إنشاء مدينة دير عطية، ويتحدث عدد من أبنائها عن كفاءته وقربه من أهالي المدينة، حتى أنه كان يشارك في أعمال تنظيف المدينة إلى جانب سكانها في أيام عمل تطوعية لإبقاء المدينة في صورة جيدة.

وكان ذلك أحد الأسباب التي جعلت الناس يتعارفون على مناداته بالعم أبو سليم، ودون تكلف.

تولى دعبول منصب مدير المكتب الخاص في الرئاسة السورية لنحو نصف قرن، إذ رافق الرئيس الراحل حافظ الأسد، منذ بداية عام 1971، حتى وفاته عام 2000، واستمر في منصبه في عهد الرئيس بشار الأسد.

نعته رئاسة الجمهورية العربية السورية مساء يوم السبت في 4 أيلول ٢٠٢١، عن عمر يناهز الـ ٨٦ عاما، وأشارت في حينه إلى أن الراحل من مواليد دير عطية بريف دمشق عام ١٩٣٥، وقالت إنه كان نموذجاً في الانتماء الوطني والإخلاص والتفاني في العمل على مدى مسيرة حياته المهنية.

نال دعبول وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة عام ٢٠٢١ “تقديراً لخدماته البارزة في مجال الإدارة والوظيفة العامة والتي بدأت عام ١٩٥٤ وامتدت لأكثر من سبعة عقود”. حسبما ذكرت الرئاسة السورية في حينه.(انتهى)

الشيخة آسية حسن مع المرحوم العم أبو سليم

مكة المكرمة