العبادي: مسؤوليتنا ان تكون العملية الانتخابية شفافة وبلا تلاعب

الرابط المختصرhttps://www.ashurnews.com/?p=8493

العبادي: مسؤوليتنا ان تكون العملية الانتخابية شفافة وبلا تلاعب

Linkedin
Google plus
whatsapp
16 يناير , 2018 - 7:37 م

بغداد – آشور..دعا رئيس الوزراء حيدر العبادي جميع ‏المواطنين لتسلم بطاقاتهم الانتخابية ، حتى وان لم ينتخبوا من اجل ضمان العملية ‏الانتخابية، عادا البطاقة الانتخابية وثيقة رسمية .‏

وقال العبادي في مؤتمره الصحفي الاسبوعي ان” واجبنا ضمان استقلالية مفوضية ‏الانتخابات وموظفيها من اجل عملية انتخابية حيادية ونزيهة وبموعدها المحدد بلا ‏تاجيل اطلاقا”.‏

واضاف ان” مسؤوليتنا ان تكون العملية الانتخابية شفافة وبلا تلاعب وباجواء امنية ‏سليمة للتصويت الحر “، مبينا :” ان هناك برنامجا منظما لعودة النازحين الطوعية”.‏

واوضح العبادي ان” محاربة الفساد بوحدة الجميع وخاصة القوى السياسية مثلما ‏نجحنا بالقضاء على داعش وانهائه عسكريا بوحدة العراقيين مع القوات الامنية ‏بمختلف مسمياتها “.‏

وعن مشاركة الحشد الشعبي بالانتخابات ، اوضح رئيس الوزراء :” ان المقاتلين غير ‏مشمولين بالترشح للانتخابات ، وان من ترشح من الحشد هم القادة السياسيون وليسوا ‏المقاتلين”. ‏

وبشأن قانون الموازمة ، قال العبادي :” ان تعطيل الموازنة منهج خاطئ ، وادعو ‏البرلمان للاسراع باقرارها ولا يوجد اي سبب للتعطيل “.‏

وحول العلاقة مع الاقليم اوضح : ” ان البحث جار مع اقليم كردستان في كل شيء ‏ينهي الازمة والمشاكل عبر اللجان المشكلة ، ولا يوجد اي فرق بين المواطنين في ‏الاقليم وباقي العراق “مشددا على” عدم القبول بالفساد والاستئثار بالسلطة”.‏

واكد التزام الحكومة بدفع رواتب موظفي الاقليم ، وقال بهذا الخصوص :” نحن ‏مستمرون بدفع رواتب موظفي الصحة والتربية والموارد المائية وهناك تعاون ايجابي ‏من الاقليم في ذلك “.‏

وعن قضية مطار النجف الدولي ، بين رئيس الوزراء :” ان المطار اتحادي وكل ‏مافيه من امن وكمارك وجوازات تخضع للسلطة الاتحادية ، ولكونه مشروعا ‏استثماريا فالايرادات مشتركة “.‏

وحول مشروع الجباية الخاص بالكهرباء ذكر العبادي ان” هذا المشروع يحمي ‏المواطنين من سيطرة الفاسدين والمافيات ، وبدونه سيبقى المواطن يعاني من سيطرة ‏المافيات “مشيرا الى ان” اكثر المعارضين للمشروع هم من يستهلكون الكهرباء بشكل ‏كبير “مبينا ان” تكلفة الكهرباء السنوية تبلغ 10 تريليونات دينار”.‏

وشدد العبادي على ” ضرورة الصبر والصمود للتغلب على داعش استخباريا ، وعلى ‏الخلايا النائمة التي تنشط بين فترة واخرى “محذرا من وصفهم باصحاب القنوات ‏المغرضة ، من :” الاستمرار في تخويف المواطنين “.‏

وبين ان” الحرب الان مع الدواعش تتطلب تعزيز الجهد الامني والاستخباري ولدينا ‏القدرة الكبيرة على هزيمتهم”.

مكة المكرمة