محافظ صلاح الدين يحضر تجمعا عشائريآ في ناحية الضلوعيه.. ويحيل عدد من مرضى مخيم الشهامة على نفقته الخاصة

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=1767

محافظ صلاح الدين يحضر تجمعا عشائريآ في ناحية الضلوعيه.. ويحيل عدد من مرضى مخيم الشهامة على نفقته الخاصة

Linkedin
Google plus
whatsapp
نوفمبر 24, 2020 | 6:33 ص

(آشور- صلاح الدين) هشام نوري ..حضر محافظ صلاح الدين احمد عبدالله الجبوري تجمعا عشائريآ في ناحية الضلوعيه، مؤكدا على ضرورة تعزيز السلم الأهلي والتماسك الاجتماعي باعتباره ركيزة أساسية في محاربة الإرهاب ودعم القوات الامنية.
ودعا الجبوري إلى التهيؤ و المشاركة بفاعلية في الانتخابات المقبلة والزحف الى صناديق الاقتراع مضيفا ان محاربة الإرهاب والفساد والطائفية يأتي من هذه الممارسة الديمقراطية.
واستعرض الجبوري البطولات التي سطرها أهالي الضلوعية وكذلك المواقف المساندة لهم من أهالي قضاء بلد وبني سعد وباقي العشائر التي رفضت سطوة داعش مشيدا بتضحيات الشهداء التي حققت النصر وطردالمجرمين. مستدركا بالقول الى الأزمة الاقتصادية التي يمر بها العراق وانها ستزول عاجلا أم آجلا والدوله جاده في تغير الواقع الاقتصادي.
من جانب آخر اشرف محافظ صلاح الدين احمد عبد الله الجبوري على احالة عددٍ من المرضى المصابين بمختلف الامراض من النازحين في مخيم الشهامة ونقلهم الى مستشفى التوفيق الاهلي وسط مدينة تكريت وعلى نفقته الخاصة دعماً منه للعوائل النازحة واغاثتهم صحياً وانسانيا.ً
وقال الجبوري في تصريحٍ صحفي ان النازحون هم اهلنا ولايمكن ان نغض البصر عنهم واغاثتهم صحياً وانسانياً واجب وطني وديني مقدس ولن نقصر في مد يد العون لهم ما دام الدم العراقي يسري في اجسادنا
ووجه الجبوري دائرة صحة صلاح الدين واقسامها الطبية كافة الى التوجه نحو مخيم الشهامة والمخيمات الاخرى وتقديم كل المساعدات الطبية والصحية لهم ، اضافةً الى توفير الافرشة والمستلزمات الغذائية والمنزلية لكل اسرة نازحة وعلى حسابنا الشخصي بعد ان عجزت الكثير من المنظمات الاغاثية وحكومة بغداد من تقديم المساعدات للعوائل المنكوبة التي ذاقت ويلات الحرب والارهاب الداعشي ، داعياً الجميع الى تحمل المسؤولية وارجاع العوائل الى مناطقها المحررة والتي مضى عليها مدة من الزمن.( انتهى) .

مكة المكرمة