(لا اطوي الذكريات بل امزقها) الكتاب الاول للاديبة البصرية (حنان الشاوي)

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=36642

(لا اطوي الذكريات بل امزقها) الكتاب الاول للاديبة البصرية (حنان الشاوي)

Linkedin
Google plus
whatsapp
3 أبريل , 2021 - 10:25 م

(البصرة – آشور) سيف واثق .. صدر عن دار ماركيز للطباعة والنشر والتوزيع كتاب (لا اطوي الذكريات بل امزقها) للاديبة البصرية الشابة ( حنان الشاوي) وهو عبارة عن نصوص شعرية وجاء الكتاب من القطع المتوسط وبواقع (88 صفحة) وتالف الكتاب من (45) نصاً تحدثت عن تجارب حياتية وبلغة شعرية دلالية تقتنص اليومي وما يجول في ذهنها وبصياغات شعرية جمالية يتاخم بينها الشجن البصري والالتقاطات اليومية لحياة الانسان العراقي الذي يعيش شظف العيش بصوره المتنوعة ،

غلاف الكتاب

وجنست المؤلفة كتابة بطابع ( نصوص) ومن هذه النصوص (امنية قبل الشنق ، هشيمنا عصي ، كانها الكون ، توليبة برية ، شمعة ، اطوي الذكريات بل امزقها ، شجوي ، اجذاذ، احلام ضغث، انتظار، اشجاني ، ارملة ، تراجيديا ،فيروس، ام الشهداء، مدن التيه ، تهمة الوطنية ، لن نسكت ، مؤنسي ، دفنت سكناه ، وجهك ، اعود لذاتي، عودة السنونو ، ضفائر الشمس ، سهم اشتياق، نحلة ،الثورة ، البديل ، كاننا غرباء ، اقهب ، عند قبره ، نور الشمس ، امتزاج ، ارتقاب ، مشجب الذكريات ، سهج، قتل الورد ، دمية بكف فج ، حادي الطرماح ، مؤبد القيد ، نحب الحمائم ، وادي برهوت ، اطياف ، الارادة ، سخرية الدهر) ويبدو من خلال قوة الافعال في نصيات الشاعرة مدى الاشتغال الدلالي المعبر في تلك النصوص فضلا عن بلاغة المفردة في عتبات النصوص ، واختلاطها باليومي وهي مسارات مهمة لتجربة اولى في كتابة النصوص من قبل المؤلفة.(انتهى)

مكة المكرمة