في اليوم العالمي لأحمر الشفاه.. تعرف على تاريخ «صديق النساء»

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=31227

في اليوم العالمي لأحمر الشفاه.. تعرف على تاريخ «صديق النساء»

Linkedin
Google plus
whatsapp
29 يوليو , 2020 - 10:38 م

(آشور – وكالات)..يحتفل العالم في تاريخ 29 من شهر يوليو باليوم العالمي لأحمر الشفاه، الذي يعتبر من بين أكثر مستحضرات النساء مبيعاً في العالم، والرفيق الذي لا يفارق حقيبة أي سيدة.

لكن هل تساءلتم يوماً ما عن تاريخ هذا المستحضر؟ كيف نشأ وتطور ليصبح اليوم من بين أبرز مجالات الاستثمار حول العالم.. والذي استطاع أن يحول فتاة عادية مثل كايلي جينر لأول مليارديرة في العالم بفضل أحمر الشفاه؟

تاريخ أحمر الشفاه

يعود تاريخ اختراع واستخدام أحمر الشفاه إلى بلاد ما بين النهرين والتي تعرف باسم العراق اليوم منذ نحو 5000 عام حيث كانت النساء تطحن نوعاً من الأحجار الكريمة وتضعها على شفاهها وأحياناً حول العين لغرض التجميل. كما أن هذه العادة وجدت أيضاً لدى حضارة وادي السند في باكستان اليوم.

كما أن المصريين القدماء قد اخترعوا نوعاً من أحمر الشفاه ذي اللون الأحمر المائل للبنفسجي وقد صنعوه من أعشاب البحر واليود والبرومين والذي كان نوعاً ساماً من أحمر الشفاه ويؤدي لمضاعفات خطيرة على الجسم.

في حين أن كليوبترا قد استخدمت أحمر شفاه مصنوعاً من نوع من الخنافس يعطي صبغة حمراء داكنة بإضافة نمل ومادة مستخرجة من صدف إحدى الحيوانات البحرية.

كيلوباترا

حوالي عام 1000 ميلادية قام العالم العربي الأندلسي أبوالقاسم الزهراوي باختراع أول أحمر شفاه صلب وقد وصفه في كتابه التصريف لمن عجز عن التأليف.

خلال القرن الـ16 ميلادي انتشر استخدام أحمر الشفاه في إنجلترا خلال فترة حكم إليزابيث الأولى حيث كان أحمر الشفاه يصنع من شمع النحل وصباغ نباتي أحمر.

مجال للاستثمار

لم يعد أحمر الشفاه مجرد زينة للمرأة، تستخدمه لتجميل نفسها أو للشعور بالثقة والجاذبية، لكنه أصبح مجالاً مهماً للاستثمار، وتحول البعض منهن لصاحبات ملايين بفضله، ومن بينهن هدى قطان المعروفة بهدى بيوتي، حيث احتلت هدى عام 2018 المرتبة الـ37 في قائمة فوربس للسيدات الأمريكيات اللاتي صنعن ثروتهن بأنفسهن، ولم تكن هذه المرة الأولى التي تتصدر من خلالها خبيرة المكياج هدى قطان قوائم فوربس، حيث تصدرت في عام 2017 قائمة أبرز 10 خبيرات تجميل في المنطقة، كما تصدرت لائحة الأعلى أجراً على إنستغرام حسب ما نشر موقع ’هوبر إتش كيو‘ الذي أفاد بأن قطّان تكسب ما يصل إلى 66 ألف درهم إماراتي للمنشورات الدعائية. كما تم إدراج اسمها من قبل مجلة تايم في قائمة الشخصيات الـ25 الأكثر تأثيراً على الإنترنت.

تعتبر شركة مستحضرات التجميل الخاصة بكايلي هي الجزء الأكبر والأساسي من ثروتها، وكانت بداية الشركة باسم Kylie Lip Kits في عام 2015. باعت الشركة بقيمة 630 مليون دولار من منتجاتها في أول عامين، وبقيمة 330 مليون دولار عام 2017 فقط.

يتم تصنيع منتجات كايلي وتعبئتها وبيعها من قبل شركة خاصة، كما أوكلت كايلي الأمور المالية والعلاقات العامة إلى والدتها كريس جينر مقابل نسبة 10%.(انتهى)

مكة المكرمة