رئيس الوزراء البريطاني : لا بد وأن يتحد العالم للقضاء على كوفيد ومنع انتشار أوبئة مستقبلا

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=32742

رئيس الوزراء البريطاني : لا بد وأن يتحد العالم للقضاء على كوفيد ومنع انتشار أوبئة مستقبلا

Linkedin
Google plus
whatsapp
أكتوبر 21, 2020 | 4:04 م

رئيس الوزراء البريطاني: لا بد وأن يتحد العالم للقضاء على كوفيد ومنع انتشار الأوبئة مستقبلا

خاطب رئيس الوزراء بوريس جونسون الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم السبت

دعا قادة العالم لتجاوز الانقسامات المتنامية ووضع خطة من خمس نقاط لمنع الأوبئة مستقبلا

(آشور – متابعة)..أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تقديم تمويل جديد كبير لمجموعة كوفاكس المعنية بشراء اللقاحات ولمنظمة الصحة العالمية

وقال رئيس الوزراء البريطاني في كلمته في الجمعية العامة يوم السبت ‘لا بد وأن يتغلب العالم على الانقسامات الهائلة التي سببها فيروس كورونا، وتوحيد الجهود للقضاء عليه’

كما أعلن رئيس الوزراء البريطاني في كلمته، التي يلقيها بشكل افتراضي في الجمعية العامة، عن سلسلة من التدابير الجديدة للمساعدة في إخراج العالم من الأزمة، ووضع خطة من خمس نقاط لمنع انتشار الأوبئة مستقبلا

هذه الخطة، التي جرى تطويرها بالتشاور مع مؤسسة بيل وميلاندا غيتس وصندوق ويلكوم، تبدأ باقتراح لتأسيس شبكة عالمية من ‘مراكز الأمراض حيوانية المصدر’ لتحديد العوامل الخطيرة المسبب للمرض قبل أن تنتقل من الحيوانات إلى الإنسان، وهو ما يُعتقد أن حدث في حالة جائحة كوفيد-19

ومن بين التدابير الأخرى، تعزيز إمكانات تصنيع العلاجات واللقاحات، وتحسين أنظمة الإنذار المبكر بانتشار الأوبئة، والاتفاق على بروتوكولات عالمية بشأن الأزمات الصحية، وإزالة الحواجز أمام التجارة

كما أعلن رئيس الوزراء البريطاني استثمارا كبيرا جديدا في مبادرة كوفاكس، وهي المجموعة الدولية المعنية بشراء اللقاحات المضادة لكوفيد-19. حيث سوف تساهم المملكة المتحدة بمبلغ 71 مليون جنيه استرليني مبدئيا لتأمين شراء ما يصل إلى 27 مليون جرعة للبريطانيين. وهذا متمم لمبادرات أخرى للحكومة البريطانية لشراء أي لقاحات مضادة لفيروس كورونا تكون آمنة وثبتت فعاليتها

وإلى جانب الاستثمار المحلي، سوف ترصد المملكة المتحدة 500 مليون جنيه استرليني من المساعدات لمبادرة الالتزام المسبق للسوق بشأن كوفاكس لمساعدة 92 من أكثر دول العالم فقرا للحصول على لقاح مضاد لفيروس كورونا. من شأن هذا التمويل مساعدة الدول النامية في مكافحة الفيروس، ووقف انتشار الجائحة عالميا، وبالتالي الحفاظ على سلامتنا جميعا

في مخاطبته للجمعية العامة للأمم المتحدة، قال رئيس الوزراء البريطاني:

‘بعد تسعة شهور من مكافحة كوفيد، يبدو مفهوم المجتمع الدولي بحد ذاته ممزقا

‘نعلم بأن لا يمكننا الاستمرار على هذا المنوال. وما لم نتحد ونوجه جهودنا ضد عدونا المشترك، فإننا نعلم أننا جميعا لخاسرون

‘الآن هو الوقت إذاً هنا خلال أول، وكلي أمل أن يكون آخر، اجتماع للجمعية العامة للأمم المتحدة بالاتصال عبر زووم لأن تتواصل الإنسانية جمعاء عبر الحدود لإصلاح هذه التصدعات البغيضة

‘وهنا في المملكة المتحدة، مسقط رأس إدوارد جينر الذي اكتشف أول لقاح في العالم، نحن عازمون على فعل كل ما في استطاعتنا للعمل مع أصدقائنا في أنحاء الأمم المتحدة لمعالجة هذه الانقسامات وإبراء العالم.'(انتهى)

مكة المكرمة