بيت الحكمة وبالتعاون مع هيئة النزاهة- دائرة العلاقات مع المنظمات يقيم ورشة العمل عن المجتمع المدني لمكافحة الفساد

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=726

بيت الحكمة وبالتعاون مع هيئة النزاهة- دائرة العلاقات مع المنظمات يقيم ورشة العمل عن المجتمع المدني لمكافحة الفساد

Linkedin
Google plus
whatsapp
10 سبتمبر , 2016 - 9:24 ص

المشهد نيوز / بغداد

متابعة / كامل الكعبي

افام بيت الحكمة قسم العلاقات والاعلام وبالتعاون مع هيئة النزاهة /دائرة العلاقات مع المنظمات ورشة العمل الموسومة وتحت شعار ( وعي المجتمع المدني دعامة لجهود مكافحة الفساد) وتراس الجلسة الدكتور متعب مناف / مشرف قسم الدراسات الاجتماعية في بيت الحكمة ومقرر الجلسة الاستاذ احمد فاهم / هيئة النزاهة ،والباحثين الاستاذ صالح عبود التميمي / هيئة النزاهة ( الاطر التشريعية لمكافحة الفساد ) والاستاذ الاعلامي سالم مشكور ( الفساد بين الموروث والمكسب ) والست سندس الخالصي ( المقبولية الاجتماعية لمنظمات المجتمع المدني ) وفي بداية الجلسة رحب الدكتور متعب مناف مدير الجلسة بالحضور واكد على ضرورة وضع الحلول والمعالجات في النزاهة من الجانب الوضيفي والاعلامي والمجتمع المدني وان العراق هو ليس منبعا للحضارات بل هو مصدر من مصادر التاثير الحديثة ، وعلينا الاهتمام بالنزاهة وحماية المال العام واهمية دور الاقتصاد وتاثيره على النزاهة واننا نملك حضارة كبيرة وهذا انتاجة وتراثة ويجب علينا ان نورث اكثر من ان نصرف وندمر البلد، وتحدث الاستاذ صالح عبود التميمي من هيئة النزاهة : علينا ان نوضح الامور التشريعية لهيئة النزاهة وبالتاكيد فان تقارير الهيئة النزاهة لديها عمل كثير وجبار وخاصة الجانب الوقاىي وموضوع الفساد والاختلاس والسرقة والرشوه ، والفساد ينتشر في كل العالم وينموا اكثر في الدول المضطربة امنيا لكن مع ذلك الاجهزة الرقابية في العراق تعمل بجهود مظاعفة للمكافحة والحد من السرقة والاختلاسات ، هنالك اكثر من ٥٥ اية قرانية تتحدث عن الفساد والمفسدين وتعمل على عدة محاور المحور الاول محور جزائي ردعي / مثل جريمة الخطف والقتل ليس من اختصاص الاجهزة الرقابية وهنا ياتي دور دائرة التحقيقات ويبدا بجمع المعلومات والادلة ومحققي هيئة النزاهة يعملون تحت اشراف قاضي التحقيق المحور الثاني -الوقائي ومنها داىرة البحوث الوقائية وتعمل على الوقاية من الفساد مثل مايتعلق بالفساد وكشف تلذمة المالية المحور الثالث – المناعة الذاتية ضد الفساد / وتشترك فية عقائديا ودينيا وذاتيا من وقاية نفسة بالوقوع في الفساد ويزرع ويغرس عند الطفل ودور الاعلاميين ومنظمات المجتمع المدني ورجال الدين ودور السلطة التشريعية والتنفيذية والكل مسوول عن مكافحة الفساد اضافة للقوانين والتشريعات السماوية ودوافع السلوك الاخلاقي !! ومالذي يدفع الشخص لذلك ؟ وهيئة النزاهة فيها ٩ دوائر للوقاية والتحقيق ولمنع واعطاء امناعة ، وديوان الرقابة المالية يعمل بصورة صحيحة وجدية وعندما يرى مخالفة يبدا بالعمل فيها وتحال الى هيئة النزاهة ، ولجنة النزاهة في مجلس النواب تعمل بشكل مهم وجيد ،وقانون غسيل الاموال والتبليغات عن اي حالة مشبوهة وهناك فرق كبير بالتلاعب ومتابعة حركة الاموال ، ان تسليط الضوء على خطوط الفساد والعنف وهو ضد الاصلاح الذي تعمل علية . وتحدث الاعلامي سالم مشكور / اليوم تعقد ندوات وورش كثيرة حول مكافحة الفساد ومحاربتة ولكن الفساد يزداد اكثر واكثر وهل الفساد هو حالة او ظاهرة بل هي حالة مستحدثة ام لها جذور قريبة وقديمة ولكي نتحدث عن السومريين ونحن من اصول عشاىرية وعربية ومازال لدينا موجود ولحد ٢٠٠٣ موضوع التسليب وحتى المرجعية ارسلت وفدا الى عشاىر الجنوب لتفهمهم بان التسليب والسرقة حرام وكان جوابهم ( هل تريدنا ياسيدنا ان نكون نساءا ) اعلم مامعنى هذا ! وكم مره حصل معنا موضوع ( الفرهود ) بحيث اصبح الانسان يخرب المال العام وباعتقادة بانة ينتقم من الحكومة والسلطة وان المال العام هو مال الحكومة وكانت لدينا فتاوي تبيح باخذ المال العام ونحتاج الى تربية حديثة للموسسة الدينية لانها تلعب دورا مهما في زرع الوعي بين الناس وكثير من الاحزاب الدينية تسرق المال العام وتبرر ذلك دينيا وعلينا ان نحول انفسنا عبر هذة الامور ، كم من الناس عندما يتاح له مال هل سيمتنع ؟ اعتقد انهم قلة قليلة .. اما ان نسلم للفساد اونحاربه، نحتاج الى قوانين واضحة وصارمة واحد الفاسدين وحكم علية حول قضية فساد كبير يقدر يدخل ويخرج من احدى صالات المطار vab بسبب اموالة ونفوذه الموسسة الدينية تحتاج ان تتمدن لان الحاكم ياتي منتخب من قبل الشعب والمرجعية ونحتاج الى الحكومة الالكترونية الوطنية ونحتاج الى جملة من القوانين حتى نقضي على عصابات الفساد والاجرام ونحتاج ايضا لتغيير القوانين وخصوصا المالية التي تشجع على الفساد ، وتحدثت السيدة سندس الخالصي / حول المقبولية تاتي من خلال نتاجها بين منظمات المجتمع المدني ولها دور مهم من خلال الخدمات الانسانية للمجتمع وهي حلقة الوصل بين المجتمع والموسسات الحكومية ومنظمات المسجلة في داىرة المنظمات لمجلس الوزراء تكون مراقبة ومتابعة عملها ومستواها وسلوكها وماتصبوا الية وهي مجموعة موسسات تستطيع ان تكون فعالة وتغير وتخدم المجتمع وعليها توعية المواطن ين وحثهم للعمل في المنظمات المجتمع المدني لانها منظمات تطوعية وخدمية ومن هذة المنظمات الفعالة منظمة العين للرعاية الاجتماعية التي تاسست عام ٢٠١١ وبدعم ومباركة المرجع الكبير السيد علي السيستاني ، وفي نهاية الورشة خرج الجميع باانطباع جيد ومهم حول مستقبل حول الدور الكبير الذي تلعبة هيىة النزاهة وموسساتها العاملة والفاعلة وان النظام السياسي هو السبب الرئيسي في التراخي مع الفساد وعلينا اصلاحها .

مكة المكرمة