بحضور رسمي كبير ..انطلاق فعاليات الاسبوع الزراعي الحادي عشر على ارض معرض بغداد الدولي..وشركة مجد الاعمال لتنظيم المعارض تنجح بالتنظيم

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=17710

بحضور رسمي كبير ..انطلاق فعاليات الاسبوع الزراعي الحادي عشر على ارض معرض بغداد الدولي..وشركة مجد الاعمال لتنظيم المعارض تنجح بالتنظيم

Linkedin
Google plus
whatsapp
أكتوبر 27, 2020 | 1:32 ص

(بغداد – آشور) محمد الخالدي ..انطلقت فعاليات الاسبوع الزراعي الحادي عشر ويوم الشجرة على ارض معرض بغداد الدولي برعاية السيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي وباشراف السيد وزير الزراعة الدكتور صالح الحسني ، وبتنظيم من شركة مجد الاعمال لتنظيم المعارض ، وتحت شعار ( لنجعل من العراق واحة خضراء) للفترة من 14-21 اذار الحالي.

وشهد حفل الافتتاح حضور رسمي كبير لعدد من الوزراء والنواب وسفراء الدول العربية والصديقة ورئيس الاتحاد العام للجمعيات الفلاحية ورجال الاعمال والمستثمرين.

والقى السيد وزير الزراعة الدكتور صالح الحسني كلمة الافتتاح استعرض خلالها انجازات ومشاريع الوزارة خلال الفترة التي رافقت الانتصارات المتحققة على عصابات داعش الارهابية، مؤكدا المضي قدما بتنفيذ كافة النشاطات والخطط الاستراتيجية التي وضعتها الوزارة للمساهمة بتطوير القطاع الزراعي للوصول الى الاكتفاء الذاتي ودعم المنتج الوطني.

واشار السيد وزير الزراعة  ، الى ان المعرض يعد من ابرز وسائل التواصل المهمة مع العالم الخارجي لذا حرصت الوزارة على اقامة هذه الفعاليات العلمية للنهوض بواقع القطاع الزراعي بالعراق، فضلا عن عرض نشاطات الوزارة وشركات القطاع العام والخاص والمستثمرين والجهات ذات العلاقة بالقطاع الزراعي من اجل الاطلاع على هذه النتاجات .

واوضح السيد وزير الزراعة ، منذ عشر دورات متتالية يعزز الاسبوع الزراعي الحادي عشر مكانته الرائدة في مجال التنمية الزراعية والصناعات الغذائية من خلال الدعم المستمر الذي يحظى به المعرض من وزارة الزراعة نظراً لمساهمته الفعالة في دعم وتطوير القطاع الزراعي في العراق .

من جانبه اكد رئيس الاتحاد العام للجمعيات الفلاحية السيد حسن نصيف التميمي في كلمته،  على اهمية وجود الاتحاد العام للجمعيات الفلاحية لانه يعتبر ظهير وزارة الزراعة ولاتقل اهميته عنها ويجب ان لا تعمل الوزارة بمعزل عنه.

وطالب التميمي في كلمته بعدة مطالب منها تعديل خطة استلام الحبوب المزروعة خارج الخطة الزراعية لوفرة المحصول هذه السنة ، وتعديل القانون الخاص بعلاوي الخضر وتفعيل قانون دعم التصدير والقانون الخاص بالصناعات التحويلية وتشريع قوانين ملكية الارض ، والاهتمام بتنظيم التسويق الزراعي واعادة العمل بالمبادرة الزراعية وتفعيل دور المصارف الزراعية ودعم مشاريع الثروة الحيوانية وزراعة القطن والسمسم وتشجيع الصناعات الغذائية . وتعويض المتضررين من انهيار السدة القديمة بين العراق وايران والتي اغرقت ما يقارب ثلاثين الف دونم من الاراضي المزروعة بالحنطة.

وعلى هامش الاحتفالية القيت القصائد الوطنية ، وعرض اوبريت عبر عن وحدة الصف الوطني ، وافتتاح

معرض الزراعة وغرس نخلة تعبيرا عن مضي الوزارة بمسيرتها لتطوير القطاع الزراعي في العراق.(انتهى)

مكة المكرمة