الهيتي: عملية اعادة الاعمار جاءت في ظرف اقتصادي عسير.. معرض اربيل ليس بديلا عن مؤتمر دول المانحين

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=3383

الهيتي: عملية اعادة الاعمار جاءت في ظرف اقتصادي عسير.. معرض اربيل ليس بديلا عن مؤتمر دول المانحين

Linkedin
Google plus
whatsapp
6 أبريل , 2017 - 10:17 م

(آشور) محمد الخالدي ..عقد صندوق اعادة اعمار المناطق المتضررة من العمليات الارهابية مؤتمرا صحفيا مع الجهة المنظمة شركة مجد الاعمال لاقامة المؤتمرات والمعارض في مقر اليوم ،الخميس، والذي اعلن فيه رئيس الصندوق والجهة الراعية الدكتور مصطفى محمد الهيتي عن معرض أربيل الثاني للبناء والاعمار الذي سيعقد للفترة من 15/17 أيار والذي ستشارك فيه شركات محلية وإقليمية ودولية ومنظمات ومصارف ووزارات قطاعية ذات علاقة بمشاريع الصندوق.
وقال رئيس صندوق اعادة اعمار المناطق المتضررة من العمليات الارهابية الدكتور ،مصطفى محمد الهيتي، خلال المؤتمر الصحفي وحضرته (آشور)” ان الصندوق رفع هذا العام، شعاره ليؤطر جميع نشاطاته ويوفر من خلاله رسالة الى ابناء العراق بان الامل لغد مشرق، وان الصندوق سيصل بمشاريعه الى كل الاماكن التي طالتها يد الارهاب ليعيد للحياة نبض”. واضاف الهيتي “ان معرض اربيل سيقام للفترة من 15-17 ايار 2017 للبناء والاعماروتحت شعار “بالامكان افضل مما كان.. معكم في كل مكان””
وبين الهيتي” منذ تاسيس الصندوق، شرع بالعمل باعادة الاعمال وبالامكانيات المتواضعة ومتحديا الصعوبات بدءأً من قلة الكادر وانتهاءً بتواضع التخصيصات المالية ولكنه استطاع التهيئة وبشكل ملحوظ وفي الستة اشهر الماضية من اعادة اعمار، وتاسيس العشرات، بل المئات للمشاريع محطات تصفية وضخ المياه، ومحطات الصرف الصحي، وتجهيز المولدات ،وتجهيز شبكات الماء والكهرباء، وتاهيل المدارس المتضررة، ومراكز الشرطة ،والابنية الحكومية، التي تؤدي خدماتها للمواطنيين في محافظات صلاح الدين وديالى والانبار وحزام بغداد وشمال بابل ونينوى” .واشار الهيتي الى ان” عملية اعادة الاعمار جاءت في ظرف اقتصادي عسير، وتمويل الصندوق يعتمد على المبلغ المخصص لموازنة الدولة لعام 2017 فضلا عن القروض الدولية المؤثرة من البنك الدولي وبنك الاستثمار الالماني في مشروع انعاش العراق، ومنحة صندوق التنمية الكويتي ، ومن اجل فتح المجال وخلق التنافس ومنح الفرص اكبر عدد ممكن من الشركات والمحلية والعالمية للمساهمة في اعادة اعمار المناطق المحررة من الارهاب” .وتابع ان الصندوق سوف يقيم المعرض الثاني للبناء والاعمار في اربيل للفترة من 15ولغاية 17 ايار 2017.. داعيا في نفس الوقت جميع الوزارات الحكومية، والشركات المحلية للمشاركة الفاعلة في نشاطات المعرض من خلال عرض امكاناتهم في اعمار البنى التحتية للمحافظات التي طالها الارهاب وهي فرصة للمشاركين للاطلاع على حجم العمل و تنفيذه خلال المرحلة القادمة في تلك المحافظات . وابدى عن امله الكبير من خلال الفعاليات ونشاطات المعرض وان يمضي الى المزيد من الدعم المالي من قبل الدول والهيئات والمنظمات الدولية. سيما وان الشعب العراقي يدفع دماء ابنائه في كل يوم ويشكل درعا بوجه الارهاب نيابة عن دول العالم . هذا المعرض ليس بديلا عن مؤتمر دول المانحين التي من المقر ان تعقده الحكومة العراقية للفترة القادمة .
من جهته اكد المدير العام لشركة مجد الاعمال ناثر علي المشهداني” ان الشركة تضم الكثير من المعارض ونتعامل دائما مع القطاعات الانتاجية لاقامة المعارض وفي المحافظات العراقية وفي العاصمة بغداد وهذا المعرض الذي سوف يقوم في اربيل هو المعرض الثاني لاعمار المحررة”. واضاف المشهداني” ان الشركة دائما تاخذ على عاتقها الاحداث المهمة التي يمر بها العراق كاقامة معرض الطاقة ولحاجة العراق لمثل هذا المعرض وهذا القطاع وقبل فترة اكملنا فعاليات الاسبوع الزراعي التاسع ونحن الان بصدد اجراء معرض للمناطق المحررة في اربيل وايضا معرض صنع بالعراق واقليم كردستان في اربيل “. (انتهى)

مكة المكرمة