المالية النيابية: ديون العراق بلغت ١١٩ مليار دولار وفوائدها على الشعب

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=3025

المالية النيابية: ديون العراق بلغت ١١٩ مليار دولار وفوائدها على الشعب

Linkedin
Google plus
whatsapp
20 مارس , 2017 - 8:13 م

(آشور)..كشف النائبة عن اللجنة المالية النيابية، ماجدة التميمي، بان ديون العراق بلغت ١١٩ مليار دولار، منها خارجية وتقدر بـ٨٠ مليار دولار، والباقي ديون داخلية، مشيرة الى ان القروض تذهب إلى جيوب المفسدين ويتحمل الشعب فوائد القروض.

وقالت التميمي في تصريح صحفي ان “هناك مؤشرات سلبية حول السياسة النقدية إضافة إلى عدم محاسبة الفاسدين”، مبينة ان “القروض التي يأخذها العراق ذهبت إلى الفاسدين والشعب يتحمل فوائدها”.

وأشارت إلى ان “الفساد واضح من خلال عدم استثمار القروض بالشكل الصحيح واغلبها وهمية وسرقات لجيوب الفاسدين”، موضحة ان “الشخصيات التي اقترضت سابقا وأهدرت الأموال هم وشركائهم يقترضون الْيَوْمَ ولديهم نسب معينة”.

وأضافت ان “هناك الكثير من الملفات تم إحالتها إلى النزاهة، لكن لا يوجد حسم لتلك الملفات وإذا بقيت في النزاهة لسنوات ممكن ان يهرب الفاسد إلى خارج العراق ولا يتم محاسبته”، مبينة ان “العراق مطلوب مبالغ مالية تصل الى ١١٩ مليار دولار، منها ديون خارجية بقيمة 68 مليار لكنها زادت 12 مليار من خلال القرض الألماني الأخير ليصبح المجموع 80 مليار دولار”.

وأوضحت ان “ديون العراق لدول الخليج بلغت 40 مليار دولار، منها 4.6 مليار دولار للكويت تم تأجيل تسديدها لغاية 2018 بسبب الازمة المالية والالتزامات”، مبينة ان “الديون غير المعالجة والتي لم يتم المطالبة بها في الوقت الحالي بلغت 40 مليار دولار”.

وأكدت ان “هذه الأرقام تم أخذها من قبل مدير الديون العامة بعد طلب تقدمت به لمعرفة ديون العراق”، موضحة ان “هناك ديونا داخلية اقترضتها الحكومة من البنك المركزي، فضلا عن السندات وديون الفلاحين وغيرها”.(انتهى)

مكة المكرمة