العمليات المشتركة:مفخخات داعش وراء سقوط الضحايا المدنيين في الموصل

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=3219

العمليات المشتركة:مفخخات داعش وراء سقوط الضحايا المدنيين في الموصل

Linkedin
Google plus
whatsapp
28 مارس , 2017 - 9:00 م

(آشور).. اكدت العمليات المشتركة ان تنظيم داعش الارهابي يعمد الى تفخيخ تلمنزل واحتجاز المدنيين فيها ومن ثم تفجيرها اضافة الى استخدامه العجلات تلمفخخة في الاحياء السكنية بمينة تلموصل.

وقال بيان عن خلية الإعلام الحربي في العمليات المشتركة بصدد ما تناقلت وسائل اعلام عن ضربة جوية تسببت في قتل مئات المواطنبن ” بتاريخ ١٧ آذار ٢٠١٧ شرعت قطاعات جهاز مكافحة الارهاب باقتحام حي الرسالة، وفجرت عصابات داعش الارهابية عددا من العجلات المفخخة الكبيرة مع انتحاريين لإعاقة تقدم قطعاتنا. بعد تدمير العدو استطاعت قواتنا من تطهير كامل حي الرسالة وذلك في تمام الساعه ١٨٠٠ من نفس اليوم.
واضاف في تمام الساعة ٠٨٢٥. تم توجيه ضربة جوية من التحالف الدولي على مجموعة من الدواعش ومعداتهم بطلب من القوات العراقية .
وتابع من خلال معلومات دقيقة من مواطنين ذكروا ان عصابات داعش تحتجز العوائل في بيوت مفخخة وتجبرها البقاء فيها وتستخدم هذه البيوت للقناصين والانتحاريين وتفجرها عليهم عند تقدم قواتنا حيث تم تشكيل فريق لفحص هذا البيت ووجد مفخخا ومحتجز فيه ٢٥ من النساء والاطفال تم انقاذهم جميعا وهم بسلامه وامان.
واشا البيان الى تشكيل فريق من الخبراء العسكريين من القادة الميدانيين لفحص مكان البيت الذي تناقلته وسائل الاعلام وتبين ان البيت مدمر بشكل كامل ١٠٠٪‏ . وجميع جدرانه مفخخة ولاتوجد اي حفرة او دالة على انه تعرض الى ضربة جوية. ووجد بجواره عجلة كبيرة مفخخة مفجورة وتم اخلاء ٦١ جثة منه وخلال الحديث مع شهود عيان من المنطقة افادوا ان داعش فُخِخت البيوت واجبرت العوائل على النزول في السراديب واستخدمت هذه البيوت الى الانتحاريين لإطلاق النار باتجاه قواتنا الامنية .
ونوه الى ام عصابات داعش مازالت لحد هذا اليوم تستخدم الصهاريج المفخخة في هذا القاطع حيث فجرت مساء يوم السبت ٢٥ آذار الساعه ١٩١٥ صهريج كبير على قطعاتنا في نفس القاطع.
ومازالت قواتنا تخوض معارك شرسة وتقدم التضحيات من اجل تحرير اهلنا وابناء شعبنا في نينوى . ولا زالت التحقيقات مستمرة .(انتهى)

مكة المكرمة