السفير التركي يعلن زيادة حجم التبادل التجاري مع العراق الى قرابة ١٦ مليار دولار العام الماضي .. والغاء الفيزا الالكترونية والعمل بالفيزا اللاصقة

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=25906

السفير التركي يعلن زيادة حجم التبادل التجاري مع العراق الى قرابة ١٦ مليار دولار العام الماضي .. والغاء الفيزا الالكترونية والعمل بالفيزا اللاصقة

Linkedin
Google plus
whatsapp
أكتوبر 20, 2020 | 9:18 ص

(بغداد – آشور) محمد الخالدي ..  اعلن السفير التركي في العراق فاتح يلدز عن زيادة حجم التبادل التجاري بين العراق وتركيا الى قرابة ١٦ مليار دولار خلال العام الماضي ٢٠١٩ .

وقال يلدز في مؤتمر صحفي عقده في مقر السفارة وحضرته “آشور” ان لدى تركيا والعراق علاقات سياسية واقتصادية متميزة ونعمل على تقويتها في المجالات كافة “، مشيرا الى ” ان منح التاشيرة اللاصقة الجديدة والغاء الفيزا الالكترونية لايعني اتخاذ اجراءات صارمة ومعقدة ، بل العكس”.وان تأشيرة الدخول ” الفيزا اللاصقة التركية المزمع العمل بها في ١٥ نيسان المقبل ، لها مميزات عديدة وبسعر50 دولارا فقط”.

واضاف يلدز ،  اننا نسعى الى اعادة فتح القنصليتين التركيتين في البصرة والموصل ، وقدمنا طلبا الى السلطات العراقية لفتح قنصليتين جديدتين في كركوك والنجف”.

وبين ” ان حجم التبادل التجاري بين العراق وتركيا ارتفع الى ١٥ مليارا و٨٠٠ مليون دولار عام ٢٠١٩ بعد ان كان ١٣ مليارا و٨ ملايين دولار عام 1918، مشيرا الى ان العراق احتل المركز السادس في الاستيراد من تركيا .

واشار الى ” ان المواطنين العراقيين قاموا خلال السنوات الخمس الاخيرة بشراء ٢٦ الفا و ٨٧٠ عقارا في تركيا ، فيما بلغ عدد الزوار العراقيين الى تركيا عام ٢٠١٩ الى اكثر من مليون و٣٠٠ الف زائر وهم في تزايد سنويا بفعل العلاقات المتميزة بين البلدين”.

ولفت يلدز الى انه :” من المزمع انهاء العمل باصدار التأشيرة الالكترونية نوع  C التي تمنح للعراقيين يوم ١٥ نيسان المقبل ، والتحول الى التاشيرة اللاصقة ، و اجراءات التقديم ذاتها في المكاتب المعتمدة في بغداد وعدد من المحافظات “.

وبين ،” ان هذه الاجراءات جاءت لتبسيط اجراءات منح التأشيرة التركية  للعراقيين لحاملي الجواز العمومي ، ومن اجل تطوير العلاقات الثنائية بالتنسيق بين السلطات التركية والمواطنين العراقيين “.

وتابع يلدز :” ان الاجراءات الجديدة جاءت بعد ظهور تأشيرات الكترونية مزورة كثيرة وبمبالغ مالية كبيرة ، مما استدعى تغيير اجراءات الحصول على الفيزا التركية وتحويلها من الالكترونية الى اللاصقة “.

واكد ، ” ان اصدار التاشيرة الجديدة اللاصقة لن يؤثر على الحصول على الفيزا لغرض العلاج ولن يتم تأخير اجراءاتها مطلقا”.

واشار الى :” ان الخدمات للحصول على الفيزا التركية ستتوسع لتصل الى اغلب المحافظات العراقية وبهذا الاجراء يعني اننا نرحب بجميع العراقيين بزيارة تركيا ونسعى الى زيادة اعداد المسافرين العراقيين الى تركيا”.

وبين ان من مميزات الفيزا اللاصقة الجديدة انها يمكن السفر بها الى تركيا اكثر من مرة وعن طريق الجو والبر .

وتابع :” اننا نتمنى ان نلغي الفيزا بين العراق وتركيا ، لكن هذا الامر يحتاج الى قرارات وإجراءات كبيرة ووضع تدابير نظامية لهذا العمل ، وابرز المشاكل المعيقة لهذا الامر  هو الوضع الامني في العراق ومسالة الهجرة غير النظامية”.(انتهى)

مكة المكرمة