الجبوري : مؤتمر الزعامات السنية فرصة لتحديد رؤية مستقبلية ونرفض وصفه بالمعارضة

الرابط المختصرhttp://www.ashurnews.com/?p=5187

الجبوري : مؤتمر الزعامات السنية فرصة لتحديد رؤية مستقبلية ونرفض وصفه بالمعارضة

Linkedin
Google plus
whatsapp
28 يونيو , 2017 - 8:39 م

(آشور)… عدّ رئيس البرلمان سليم الجبوري، المؤتمر السياسي المزمع عقده ببغداد لزعامات سنية “فرصة لتحديد رؤية مستقبلية”، رافضا وصفه بمؤتمر المعارضة.

واصدر مكتب الجبوري توضيحا بشأن المؤتمر وتابعته (آشور).. وقال فيه “ان المؤتمر الذي سيعقد في بغداد هو نتاج عمل دؤوب وحصيلة حوارات طويلة، جرى خلالها البحث مع الجهات والشخصيات الفاعلة في كل التفاصيل من اجل الخروج بنتائج يمكن ان تعود على كل المكونات بالخير والفائدة”.

واضاف “ان المؤتمر الذي سيعقد ليس مؤتمرا للمعارضة كما روج له البعض، بل هو فرصة لايجاد خيمة جامعة من اجل تحديد رؤية مستقبلية للمقبل من الايام بين ممثلي المحافظات المحررة ضمن الدولة وانطلاقا من بغداد، وان ما تم ترويجه من اسماء بزعم انها هي التي ستحضر دون غيرها هو عار عن الصحة، فالجميع مدعو للحضور وسيتم الشروع بتوجيه دعوات لكل الشخصيات التي لها حضور مؤثر في المشهد العراقي”.

ورغم نفي أطراف سياسية عراقية “شيعية” وجود موافقات مسبقة لمشاركة شخصيات سنية مطلوبة لدى القضاء؛ في “مؤتمر تحالف القوى الوطنية العراقية” الذي أعلن عنه رئيس البرلمان سليم الجبوري الثلاثاء الماضي، أكدت مصادر سنية أن اتفاقاً مبرماً مع رئيس الوزراء حيدر العبادي وسلك القضاء لحل الملفات التي أثيرت ضد بعض الشخصيات السنية المتهمة بدعم الإرهاب في البلاد.

وسبق للجبوري أن كشف عن اتفاق توصلت إليه الأطراف السياسية العراقية لعقد المؤتمر المذكور منتصف يوليو/تموز المقبل في العاصمة بغداد، لمناقشة أوضاع المكون السني لمرحلة ما بعد تنظيم الدولة الإسلامية. وتحضر المؤتمر شخصيات أثيرت حولها قضايا عديدة، ومن أبرزهم وزير المالية السابق رافع العيساوي وخميس الخنجر وسعد البزاز.(انتهى)

مكة المكرمة